وفد من الجبهة الشعبية في غزة يلتقي نائب ممثل روسيا الاتحادية لدي السلطة الفلسطينية

حجم الخط

التقي صباح اليوم وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ممثلاً بالرفيقة د.مريم أبودقة عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية والرفيق بكر الجمل عضو اللجنة المركزيه العامة، مع السيد أنطون شامكوف نائب ممثل روسيا الاتحادية لدي السلطة الفلسطينية.

وناقش الطرفان خلال اللقاء العلاقات الروسية الفلسطينية مستذكرين عمقها التاريخي في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وتبادلوا وجهات النظر حول الأوضاع الفلسطينية، وتطرّق الطرفان للسياسات العدوانية على الشعب الفلسطيني بما فيها مواصلة  الاستيطان وإقرار قوانين عنصرية كقانون القومية  والتي تتناقض مع القانون الدولي والمعاهدات والمواثيق الدولة وقرارات الأمم المتحدة بهذا الخصوص، كما ناقش الطرفان ما يجري من حوارات ونقاشات حول الهدنة مع الاحتلال، والمصالحة الفلسطينية، وأبدى السيد شامكوف اهتماماً خاصاً بالمصالحة الفلسطينية ودعا لضرورة  انجازها وتجاوز كل العقبات لتحقيقها.

وتم استعراض الأوضاع الكارثية التي يعيشها قطاع غزة نتيجة الحصار المفروض عليه لأكثر من 12 عاماً على التوالي وما ترتب عليه من آثار اقتصادية واجتماعية صعبة زادت فيها معدلات الفقر والبطالة.

وقد أكد وفد الجبهة على ضرورة وقف الإجراءات العقابية التي تفرضها السلطة الفلسطينية على قطاع غزة نظراً لتأثيراتها السلبية على سكان القطاع داعياً إلى توفير عوامل الصمود لشعبنا حتى يتمكن من مواجهة صفقة القرن والمخططات المعادية لشعبنا بما فيها محاولات تصفية قصية اللاجئين من خلال وقف الولايات المتحدة دعم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا".