الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة

حجم الخط

 

شنت شرطة وجيش الاحتلال حملة اعتقالات في مدينتي القدس ورام الله، فجر الإثنين، طالت على الأقل 18 مواطنًا عُرِفت أسماؤهم، إضافة لاعتقال شابين وفتى من جنين وبيت لحم قبل منتصف الليلة الماضية.

وقالت مصادر محلية، "إن الاعتقالات في القدس طالت عمر أبو سنينة من العيساوية، ومحمد خالد شريفة من البلدة القديمة، إضافة لستة آخرين من سلوان هم، توفيق عثمان وعبد الرحمن خليل العباسي ونضال سفيان النتشة وطارق سعادة العباسي ومجد أحمد الأعور ومحمود نجيب الأعور".

كما سلمت شرطة الاحتلال الشاب محمد الشويكي من سلوان أيضًا استدعاءً بالحضور للتحقيق.

وفي شمال غرب القدس، اعتقل جيش الاحتلال وسام حسين ربيع من بيت عنان، وهاشم حميدان من بدو شمال غرب القدس.

وفي الضفة، عُرِف من المعتقلين الشاب يوسف الديك من كفر نعمة غرب رام الله، حيث لا يزال الاقتحام متواصلاً حتى اللحظة بعد إطلاق جنود الاحتلال الرصاص على ثلاثة شبان، ما أدى لاستشهاد اثنين منهم وإصابة ثالث بجروح طفيفة.

ووفق شهود عيان، فإن جنود الاحتلال أغلقوا طريقًا في القرية تمر منه القرى المجاورة، وأطلقوا قنابل الغاز على المنازل والسكان، ما تسبب بإصابات بالاختناق كانت منها إصابة عائلة كاملة.

وعُرِف من المعتقلين في رام الله أيضًا، رامز عيسى حامد، ولؤي فارس من سلواد، ومجاهد الشني من مخيم الجلزون، ومحمد هدى الريماوي من بيت ريما، وفراس موسى سحويل من عبوين، وصلاح البزار من بيتللو، وعبد الرحمن محمود طبطب من دير عمار.

وفي وقت متأخر من مساء يوم أمس، اعتقل جيش الاحتلال الشابين أحمد زياد نزال ومحمد راسم خزيمية من قباطية جنوب جنين، أثناء مرورهما على حاجز الكونتينر المقام شرق بيت لحم. وقبل ذلك اعتقل جيش الاحتلال الفتى محمد أمين جبرين (15 عامًا) من تقوع عند مدخل بلدته.