الاحتلال يقتحم الأقصى ويعتدي على المصلين بوحشية

المسجد لأقصى.jpg
حجم الخط

اقتحمت قوات كبيرة من شرطة الاحتلال الصهيوني، المسجد الأقصى فجر الجمعة، واعتدت على المواطنين لدى خروجهم من المسجد الأقصى وقبة الصخرة، في محاولة لإخلاء الحرم من المصلين.

وأكدت مصادر محلية أن أفراد شرطة الاحتلال أطلقوا الأعيرة المطاطية على المصلين، إذ ادعت الشرطة أن قواتها اقتحمت الحرم القدس ي بزعم حدوث "أعمال شغب" وإطلاق "هتافات وطنية"، وأن مئات المصلين نظموا مسيرة "وخرقوا النظام العام".

وأوضحت المصادر أن مواجهات عنيفة اندلعت عقب انتهاء الصلاة في الأقصى، بعدما حاولت قوات الاحتلال إفراغ ساحات المسجد من المصلين، فيما لم يبلغ عن وقوع إصابات.

بدورها، قالت شرطة الاحتلال إن "قائد الشرطة في منطقة القدس أصدر أوامر بتفريق المصلين، لن نسمح بأعمال شغب وخرق النظام العام، وسنعمل من أجل منع كافة أعمال الشغب أو الهتافات على خلفية قومية"، على حد زعمه.