"العربية التقدمية" تُحيّي نضالات الأسرى الفلسطينيين وتؤكّد رفضها التطبيع

4cb634fa8bd5179540a5f7e640a5dfaf.jpg
حجم الخط

دعت الجبهة العرية التقدمية مختلف الأحزاب والتنظيمات السياسية والنقابية والحقوقية العربية إلى إحياء يوم الأسير الفلسطيني بالأشكال النضالية المناسبة لهذه الظرفية الاستثنائية، والضغط على الأنظمة العربية لوقف كل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني.

وتوجّهت اللجنة التنفيذية بالجبهة، لمناسبة يوم الأسير الفلسطيني، إلى كل الأسيرات والأسرى الفلسطينيين في سجون الكيان الصهيوني بتحيات التقدير والإجلال على مقاومتهم الباسلة وصمودهم في وجه الجلاد المجرم، ضاربين أروع الأمثلة في المواجهة والتحدي للدفاع عن كرامتهم وحقوقهم المشروعة.

ودعت الجبهة، في بيان لها وصل الهدف، الأمم المتحدة ولجان التضامن الدولية والمنظمات الحقوقية والإنسانية لتصعيد الضغط على حكومة الكيان الصهيوني لإطلاق سراح الأسيرات والأسرى الفلسطينيين، خصوصا وأن حياتهم باتت مهددة أكثر من أي وقت مضى بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وختمت الجبهة بالتأكيد على الاستمرار في النضال بجانب ومع الشعب الفلسطيني حتى يتم إطلاق سراح جميع الأسيرات والأسرى، وتتحقق كل أهدافه في التحرير وعودة للاجئين وبناء دولته الوطنية المستقلة وعاصمتها القدس .