حركة حماس: القائد الوطني الكبير أبو علي مصطفى ظل شاهرًا سيف المقاومة حتى ارتقى شهيدًا

حجم الخط

قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس حسام بدران، اليوم السبت، إنّنا "في حركة حماس نستذكر اليوم رحيل القائد الوطني الكبير الرفيق الشهيد أبو علي مصطفى الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الذي أفنى حياته من أجل شعبنا وقضيته العادلة، وقدم نموذجًا في الإصرار على المبادئ والتمسك بالثوابت، لم يعرف التراجع".

ولفت بدران في تصريحٍ له وصل "بوابة الهدف"، إلى أنّ "أبو علي عايش مراحلَ مهمة من صراعنا مع الاحتلال، فكان علمًا من أعلام النضال والثورة، وشكّل محطة مهمة من محطات مقاومة الاحتلال، وظل كذلك شاهرًا سيف المقاومة حتى ارتقى شهيدًا بصواريخ الاحتلال الإسرائيلي الذي اغتاله قبل 21 عامًا".

وفي هذه الذكرى، أكَّد بدران "استمرارنا في خيار المقاومة مهما كلّف الثمن، وسنواصل تطوير عملنا الوحدوي مع الرفاق في الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين ومع كل فصائل المقاومة، في إطار بناء استراتيجية مقاومة، قادرة على تحقيق طموحات شعبنا في تحرير أرضنا ومقدساتنا من دنس الاحتلال".