الأمم المتحدة تقر بالأغلبية طلب فتوى قانونية من "العدل الدولية" حول ماهية احتلال فلسطين

حجم الخط

أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة، فجر اليوم السبت، بالأغلبية مشروع القرار الفلسطيني حول طلب فتوى قانونية من محكمة العدل الدولية حول ماهية الاحتلال "الإسرائيلي".

وصوت لصالح القرار 87 دولة، وعارضته 26 دولة، فيما امتنعت 53 دولة عن التصويت.

بدوره، عبّر المراقب الدائم لدولة فلسطين في الأمم المتحدة رياض منصور عن شكره للوفود التي أيدت مشروع القرار.

وقال منصور إنّ الأمم المتحدة طلبت بهذا التصويت فتوى من محكمة العدل الدولية بشأن انتهاك حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير والاحتلال والاستيطان والضم، والذي يأتي بعد يوم واحد من تشكيل الحكومة الإسرائيلية التي على رأس جدول أعمالها التوسع الاستيطاني.

وأضاف: "إننا على ثقة بأنكم ستؤيدون فتوى المحكمة عند إصدارها، إن كنتم تؤمنون بالشرعية الدولية والقانون الدولي".

يذكر أنّ الجمعية العامة للأمم المتحدة صوتت في 16 كانون الأول/ديسمبر بأغلبية ساحقة على قرار يؤيد حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير.