الدكتور ماهر الطاهر يشارك في جلسة تضامنية حوارية في السفارة الفنزويلية بدمشق

حجم الخط

بدعوة من سفارة جمهورية فنزويلا البوليفارية في دمشق، حضر مسؤول العلاقات الدولية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين د. ماهر الطاهر والرفيق أبو قيس محمد جلسة حوار تحت عنوان "أليكس صعب: خرق القانون الدولي وازدواجية المعايير للولايات المتحدة الأميركية".

وقدّم الجلسة الأستاذة ليلى تاج الدين محامية الدبلوماسي الفنزويلي اليكس صعب الذي تعتقله السطات الأميركية بشكل يخالف القانون الدولي.

وألقى السفير الفنزويلي خوسيه بيروموجي كلمة أكد فيها على انكشاف طبيعة الإدارة الأميركية التي تمارس كل أنواع الإرهاب ضد الشعب الفنزويلي والشعوب الحرة.

وأعرب د.ماهر الطاهر عن تضامنه مع فنزويلا رئيسًا وقيادة وشعبًا، مؤكدًا عمق العلاقة مع هذا البلد الذي يواجه الحصار والمؤامرات نتيجة مواقفه الثابتة في دعم القضية الفلسطينية ودعمه خيار المقاومة.

وأدان الطاهر استمرار اعتقال الديبلوماسي اليكس صعب، معتبرًا أن هذا الاعتقال يشكل انتهاكًا للأعراف الدبلوماسية والقوانين الدولية.