أول مؤتمر يناقش وضع الإعلاميات بغزة والضفة في السابع من الشهر القادم

يواصل نادي الإعلاميات الفلسطينيات في قطاع غزه والضفة الغربية استعداداته لعقد المؤتمر المتخصص في قضاي
حجم الخط
يواصل نادي الإعلاميات الفلسطينيات في قطاع غزه والضفة الغربية استعداداته لعقد المؤتمر المتخصص في قضايا الإعلاميات الفلسطينيات والذي يناقش قضايا الإعلاميات الفلسطينيات وتأثيرهن في المشهد الإعلامي المحلي والعديد من القضايا المتعلقة بعمل الإعلاميات" وقالت منسقة النادي في قطاع غزه منى خضر:" إن المؤتمر سوف يتطرق إلى كافة التحديات المهنية والاجتماعية والاقتصادية والذاتية ، بالإضافة إلى تأثير الإعلاميات في المشهد الإعلامي المحلي ودور الإعلامية في صناعة القرار الاعلامى وتأثير الانقسام والاحتلال على عمل الإعلامية. ومن جانبها أشارت منسقة النادي في الضفة الغربية ترنيم الزغير ان المؤتمر يهدف إلى تحديد الإشكالات والتحديات التي تعتري عمل الإعلاميات وعلاقة التحديات بدورهن وأثرهن على المجتمع، سيتم التركيز خلال المؤتمر على تقديم حلول إبداعية قابلة للتطبيق كالتصدي للتحديات والإشكالات دون إغفال التجارب الإيجابية للإعلاميات الفلسطينيات وأضافت:" إنه سوف يتم عرض شهادات شفوية لإعلاميات حول اختيارهن لقسم الإعلام ، إضافة إلى الصعوبات التي واجهنها في مجال الصحافة والعمل الصحفي ونصائحهن لطلاب وطالبات وخريجي الإعلام وخلاصة التجربة في العمل الصحفي للصحفية أو الإعلامية ". هذا وسيعقد المؤتمر في السابع من الشهر القادم عبر الفيديو كونفرس بين قطاع غزة والضفة الغربية بمشاركة إعلاميات واعلامييون ومتخصصون/ات في قضايا الإعلام . ويشار إلى ان نادي الإعلاميات الفلسطينيات تجمع يضم الصحفيات الفلسطينيات في الضفة الغربية وقطاع غزه برعاية مؤسسة فلسطينيات ويسعى النادي من خلال أهدافه الى نشر روح التسامح بين الإعلاميات وتوعية الإعلاميات بحقوقهن وبناء وتطوير قدرات الإعلاميات الفلسطينيات واكتساب مهارات متنوعة وتبنى قضاياهن المهنة والنفسية وخلق حراك إعلامي حول القضايا الملحة وقضايا الرأي العام والقضايا الاجتماعية والسياسية والاقتصادية المختلفة ورفع مستوى الأفق الإعلامي للإعلامية الفلسطينية في جميع الميادين إضافة الى العمل كإعلاميات من اجل إيجاد إعلام مستقل وحر ومحايد .