الشرطة التركية تطلق الغازات المسيلة للدموع على متظاهرين في انقرة واسطنبول

انقرة- (ا ف ب): استخدمت الشرطة التركية في وقت متأخر الاثنين الغاز المسيل للدموع لتفريق مئات المتظاهر
حجم الخط
انقرة- (ا ف ب): استخدمت الشرطة التركية في وقت متأخر الاثنين الغاز المسيل للدموع لتفريق مئات المتظاهرين الذين كانوا يرشقونها بالحجارة في انقرة واسطنبول، في اليوم الخامس من الحركة الاحتجاجية على الحكومة، وفق ما ذكرت قناة تلفزيونية وشهود. وافاد متظاهرون وقناة (سي ان ان) التركية ان عناصر الشرطة الذين انتقدوا لسلوكهم الوحشي في بداية الحركة الاعتراضية، تدخلوا ضد مجموعات رشقتهم بالحجارة. ففي انقرة، وتحديدا حي كافاكليديري، اطلقت شرطة مكافحة الشغب الرصاص المطاطي على متظاهرين معظمهم شبان، بحسب (سي ان ان) التركية. وفي اسطنبول، اطلق شرطيون عشرات من قنابل الغاز المسيل للدموع لطرد نحو 500 متظاهر من حي غوموسويو على الضفة الاوروبية للمدينة بعدما اقاموا فيه حواجز واشعلوا النيران. في المقابل، تواصلت في المدينتين تجمعات اكبر حجما بهدوء رغم الوقت المتاخر. ويحرص ممثلو الحركة الاحتجاجية في تركيا على دعوة المتظاهرين عبر الشبكات الاجتماعية الى عدم استفزاز الشرطة وعدم تدمير ممتلكات عامة.