اتحاد الشباب التقدمي يزور مستشفى الشفاء بغزة ويقدم الورود للمرضى



في إطار سلسلة الفعاليات والأنشطة التطوعية التي ينفذها، وعلى شرف ذكرى انطلاقة الجبهة الشعبية لتحر
حجم الخط
في إطار سلسلة الفعاليات والأنشطة التطوعية التي ينفذها، وعلى شرف ذكرى انطلاقة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الـ 44، زار وفد من اتحاد الشباب التقدمي مستشفى دار الشفاء بغزة، مقدّماً باقات من الورود للمرضى والأطفال، ودروع تكريم للأطباء والممرضين وإدارة المستشفى. وأكد مسئول اتحاد الشباب التقدمي الرفيق رامي أبو السعود أن هذه الزيارة تأتي في إطار العمل التطوعي والإنساني الذي ينفذه الاتحاد، وعلى شرف انطلاقة الجبهة لتحرير فلسطين، مشيراً أن هذه الزيارة تستهدف زيارة أقسام الأطفال بمختلف مستشفيات غزة، وتقديم دروع التكريم لإدارة المستشفيات". وثمّن أبو السعود دور المستشفى في تقديم الخدمات الطبية والمواطنين في ظل قلة الامكانيات بسبب الحصار الذي تفرضه دولة الاحتلال. من جانبه، عبّر الدكتور مدحت عباس مدير تجمع دار الشفاء الطبي عن شكره العميق للاتحاد على هذه الزيارة، التي تعبر عن قيم التواصل مع المواطنين ومعاناتهم. وقام وفد الاتحاد بجولة على المرضى في قسم الحروق وقدّم لهم باقات من الورود، بالإضافة إلى دروع وشهادات تقدير لإدارة المستشفى على جهودها في خدمة المواطنين.