فتح تهنئ الشعبية بذكرى الانطلاقة ال44 بمحافظة الوسطى


استقبلت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وفداً قيادياً من حركة فتح في مكتبها بمخيم النصيرات بالمحافظة
حجم الخط
استقبلت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وفداً قيادياً من حركة فتح في مكتبها بمخيم النصيرات بالمحافظة الوسطى على شرف الذكرى الـ44 لانطلاقتها.بحضور قيادات من الجبهة في المحافظة،الى جانب قيادة التجمع الوطني الديمقراطي الأطار الجماهيري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين. ورحب عضو اللجنة المركزية الفرعية للجبهة الشعبية هاني الثوابتة، بالوفد مثمنا لهم هذه الزيارة التي تعبر عن مدى الترابط بين فصائل العمل الوطني قائلاً" تربطنا علاقات تاريخية ووطنية مع حركة فتح منذ القدم ويجمعنا إطار موحد وهو منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني" وأكد الثوابتة مدى أهمية تفعيل إطار م.ت.ف ،وإجراء انتخابات للمجلس الوطني في الوطن والشتات والتحضير لانتخابات تشريعية ورئاسية وفقاً لمبدأ التمثيل النسبي الكامل نحو توحيد الصف الوطني الفلسطيني وإجراء الحوار الوطني الشامل للكل الفلسطيني. وأضاف إننا في الأيام القادمة سنحتفل بانطلاقة حركة فتح وندرك ما تتعرض له من ضغوطات وملاحقة سياسية ،معبراً عن رفضه لهذه الملاحقات سواء في الضفة أو غزة وسنظل نناضل نحو تحقيق العدالة والحرية وسنناضل من اجل ذلك" بدوره، هنأ القيادي في حركة فتح بالوسطى،اسحق مخيمرالجبهة الشعبية باسمه وباسم القيادة العليا لحركة فتح ولجنتها المركزية بانطلاقتها ، مشيداً بدور الجبهة على الصعيد الوطني والكفاحي. وأكد مخيمر على مدى العلاقة التي تجمع الجبهة بحركة فتح مند انطلاق الثورة الفلسطينية إن كان في الداخل اوفي الشتات وعلى الجانب السياسي أكد أن الحوار يحتاج إلى مقومات يتفق عليها من قبل فصائل العمل الوطني التي يجب أن تعمل بشكل ديمقراطي إن كانت تيارات قومية أو يسارية علمانية دينية، مشددا على ضرورة رفع حالة الوعي لدى الشباب ليكون هناك مرونة في التعامل بين أبناء الشعب الفلسطيني للخروج من الأزمات التي تعصف بنا من وقت لأخر. وفي الختام قدم درع التهنئة للشعبية بذكرى انطلاقتها.