جبهة العمل النقابي التقدمية تدين قرار الاحتلال الفاشي ابعاد الرفيقة خالدة جرار

حجم الخط

بيان صادر عن جبهة العمل النقابي التقدمية
حول قرار الاحتلال الإسرائيلي بإبعاد الرفيقة خالده جرار

بالتزامن مع حرب المجازر والجرائم الموصوفة التي يشنها فاشيي العصر ضد أبناء شعبنا في غزة والضفة والقدس , أقدم جيش الاحتلال باقتحام منزل عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الرفيقة خالدة جرار وتسليمها قرار إبعادها من مكان سكنها إلى مدينة أريحا مع إرفاق خارطة بالشوارع التي يسمح لها باستخدامها وبالرقابة الشديدة على أن تقوم بتنفيذ القرار خلال أربعة وعشرين ساعة , بحجة ادعاء القائد العسكري الاحتلالي بما تمثله الرفيقة خالدة جرار من خطورة على أمن هذا الاحتلال . وبالوقت الذي رفضت الرفيقة خالدة استلام القرار والتوقيع عليه وأعلنت رفضها تنفيذ هذا الإجراء بالانسجام مع موقعها الثوري الأصيل والذي كان دوما نموذجا متقدما بالانحياز الحاسم لقضايا الشعب ومقاومته الباسلة .

إننا في جبهة العمل النقابي ونحن ندين هذا الإجراء الفاشي . نؤكد على ما مثلته الرفيقة خالدة بأن الاحتلال هو الذي يجب أن يرحل عن أرضنا المغتصبة بقوة المجازر والجرائم ,وفي الوقت ذاته نطالب كل القوى الوطنية والتقدمية والشعبية والبرلمانات العربية والدولية ومؤسسات حقوق الإنسان أن تقف أمام مسؤولياتها بالتحرك العاجل لإفشال هذا الإجراء الذي يتناقض مع كل الأعراف والمواثيق الدولية وتحديدا الإعلان العالمي لحقوق الإنسان واتفاقيات جنيف لعام 1949 . ونطالب المستوى الرسمي الفلسطيني أيضا بالتحرك والعمل على توفير الحماية لأعضاء المجلس التشريعي والقيادات السياسية الفلسطينية التي تتعرض اليوم لهجمة احتلالية غير مسبوقة للنيل من صمود شعبنا والحد من فعالية القيادات الجذرية حتى يتسنى لهذا الاحتلال تمرير مخططاته لتصفية قضية شعبنا الوطنية.

جبهة العمل النقابي التقدمية
فلسطين
23/8/2014