نافذ عزام: أبو علي مصطفى كان شجاعاً متمسكاً بالحق الذي ناضل من أجله على مدار عقود

حجم الخط

قال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي الشيخ نافذ عزام، إن ذكرى رحيل القائد أبو علي مصطفى ، تستحضر معها مسيرة العطاء والنضال والتضحية التي جسدها وهو ينتقل من منفى الى منفى ومن ساحة نضال الى ساحة نضال.

وأضاف عزام في تصريحاتٍ له السبت، أن المسيرة الكبيرة للقائد أبو علي مصطفى توجت بالشهادة على أرض فلسطين.

وأكد على أن كل من عرف المناضل أبو علي مصطفى تحدث عن شجاعته وتمسكه بالحق الذي ناضل من أجله شعبنا على مدار السنوات والعقود، وأنه كان منسجما مع مسيرته تلك، محافظا على صلابة الموقف رفضاً للاتفاقات الموقعة مع العدو وانحيازاً لجهاد الشعب ونضاله.

 ووجه القيادي عزام التحية إلى أبو علي مصطفى في ذكراه، والتحية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين التي قدمت أمينها العام شهيدًا على طريق الجهاد والنضال والثورة، مؤكدًا أن ذكرى الشهداء ستظل حاضرة في وعي الشعب الفلسطيني وفي ذاكرته.