الجبهة الشعبية تنظم تظاهرة مناهضة للحكومة في تونس

شهدت ساحة القصبة بالعاصمة التونسية وقفة احتجاجية لعدد من أنصار "الجبهة الشعبية المعارضة"، طالبوا خلا
حجم الخط
شهدت ساحة القصبة بالعاصمة التونسية وقفة احتجاجية لعدد من أنصار "الجبهة الشعبية المعارضة"، طالبوا خلالها برحيل حكومة علي العريض الائتلافية المؤقتة بقيادة حركة "النهضة". ورفع المحتجون خلال التظاهرة التي جرت وسط اجراءات أمنية مشددة شعارات أكدوا فيها "فشل الحكومة وانتقدوا حركة النهضة التي اتهموها بالانقلاب على الحوار الوطني وافشاله للبقاء في السلطة". وتزامنت الوقفة الاحتجاجية مع التاريخ الذي يعتبره أنصار "الجبهة الشعبية" موعد تقديم الحكومة استقالتها وفقا للجدول الزمني المحدد لخارطة الطريق المتفق عليها في الحوار الوطني المتعثر حاليا. وأكد القيادي بـ"الجبهة الشعبية" زياد الأخضر في تصريح لوسائل الاعلام أنه "وقع اختيار ساحة القصبة قرب مقر الحكومة لرمزية المكان"، مشيرا الى أنه "حان الوقت للحكومة أن ترحل"، داعيا الشعب التونسي إلى "مواصلة الاحتجاج من أجل إنجاح الحوار الوطني". على صعيد متصل أكد الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل -الراعي الرئيسي للحوار الوطني- حسين العباسي في تصريح صحافي أدلى به على هامش مؤتمر نقابي بمدينة الحمامات الساحلية، أن "الجهات المشاركة في الحوار ستعود مطلع الاسبوع المقبل لجلسات الحوار بعد أن تتم تسوية كل الخلافات". وأوضح العباسي أنه "سنعود على أسس جديدة تمكن من تواصل الحوار من دون عثرات جديدة"، مشيرا الى أن "المنظمات الراعية للحوار وجدت تجاوبا من عدة جهات مشاركة في الحوار".