وقفة تضامنية بتركيا في الذكرى الثالثة للحرب على غزة

نظمت جمعية التضامن مع الشعب الفلسطيني في تركيا وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني في ذكرى الحرب على غزة
حجم الخط
نظمت جمعية التضامن مع الشعب الفلسطيني في تركيا وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني في ذكرى الحرب على غزة الثالثة، وشارك في الفعالية متضامنون اتراك وعدد من الناشطين في الجالية الفلسطينية بتركيا. حمل المشاركون شعارات مؤيد ومتضامنة مع الشعب الفلسطيني ومنددة بالمجازر الصهيونية التي ترتكب في قطاع غزة وفلسطين. وقد ألقي السيد سليم سيزر كلمة عن جمعية التضامن استذكر فيها بداية الحرب الصهيونية على قطاع غزة قبل 3 سنوات، مؤكدا أن الحرب كان عقابا للفلسطينيين لتمسكهم بالمقاومة ومقاومتهم لسياسات الاحتلال العنصرية. وأضاف : " يستمر الحصار على غزة حتى يومنا ، ويتم تقييد بشدة دخول البضائع الاساسية، وفي ظل هذا الحصار تتواصل الاعتداءات الصهيونية تواصل قوات الاحتلال الغارات الجوية وعمليات القتل." مؤكدا انه لولا الدعم الدولي التي تلقاه "إسرائيل" وعدم فرض عقوبات عليها لما استمرت في مجازرها، معربا عن قلقه من الموقف الحكومي التركي الجيد لكنه لم يمس حتى الآن الاتفاقيات الاقتصادية مع دولة الاحتلال في الوقت الذي يزيد حجم التبادل التجاري فيما بين إسرائيل وتركيا ليفوق 4 مليارات دولار . داعيا في نهاية كلمته الحكومة التركية إلى قطع علاقاتها السياسية والاقتصادية مع إسرائيل بشكل كامل وفوري، وإعلان التضامن مع الشعب الفلسطيني ومقاومته.